A7med esmat language school

منتدى خاص بطلاب مدرسة الشهيد احمد عصمت التجريبية لغات يهتم بالنشاطات المختلفة والاعمال والاهتمامات والترفية وكل ما يهم الشباب


    الجيرمن شيبرد

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    المساهمات : 19
    تاريخ التسجيل : 18/11/2012
    العمر : 33

    الجيرمن شيبرد

    مُساهمة  Admin في الأحد مارس 24, 2013 5:02 pm

    إن الحصول على جرو صغير يعني حصول تغييرات كبيرة في حياتك لا تعادلها إلا تلك التغييرات التي تحدث في حياتك عندما يرزقك الله بطفل في العائلة...
    وكمالك مسؤول عن هذا الجرو ستكون مسؤولا أيضا عن نظام رعايته الصحية...فالرعاية الصحية للجرو تعني امتلاك جرو حيوي قادر على المعيشة بيسر وتعني أيضا يُسر حياتك كمالك لهذا الجرو.



    هذه بعض التوصيات

    التي يجب أخذها بعين الاعتبار عندما تقدم على هذه الخطوة:

    تجهيز بيت صحي للجرو:

    قبل جلب جروك للمنزل عليك إجراء مسح للمخاطر المحتملة في منزلك وعليك النظر لكل موجودات المنزل من وجهة نظر جروك لا من وجهة نظرك أنت.
    إذ ينبغي تحييد جميع المخاطر بعيدا عن جروك القادم للسكن في هذا المنزل كمنتجات التنظيف والأدوية بمختلف أنواعها والمواد الغذائية (بما في ذلك العلكة والحلويات) وأي شيء قد يصنف على أنه (خطر) مثل الفخاخ الخاصة بالفئران والحبوب المسممة الموزعة في زوايا حديقة المنزل للقضاء على القوارض .
    أي أن المطلوب عدم ترك أي شيء قد يصنف على أنه مادة خطرة على الأرض أو الكراسي وقطع الأثاث التي يستطيع جروك الوصول اليها بسهولة....فالجرو يميل لمضغ أي شيء يجده بطريقه فلا تستغرب لو سمعت بيوم من الأيام عن جرو قد مضغ شفرة حلاقة ذقن وجدها على الأرض!!




    وهذه بعض التجهيزات التي ستجعل بيتك مناسبا لعملية تربية الجراء:
    إن الجرو كالطفل تماما لديه متطلبات للمعيشة قد تفوق حجمه ووزنه معا...لنتصفح على عجالة قائمة المواد والمستلزمات التي ستحتاجها عند إحضارك لجرو لبيتك وهي:



    1- قفص السفر:
    ومن شروط هذا القفص:
    أ‌) أن يكون القفص لين الجوانب صلب الصنع وأن لا يكون مصنوع من مواد كيميائية قد تتحلل وتؤذي متحللاتها الكلب المنقول بها....ويقصد بالصلابة صلابة المواد الداخلة في تصنيع جوانب القفص....كما ويقصد بالليونة مقدرة جدارن القفص على امتصاص الصدمات إن وقع القفص نتيجة لعدم تثبيته أثناء السفر....كما ويجب أن تكون مادة تصنيع القفص متينة لدرجة تحملها للمذيبات الحمضية التي قد تلامسه.
    ب‌) يفضل النوع الذي تكون جوانبه لينة فهذا يساعدك في تفادي تحطمه إن وقع القفص أثناء عمليات النقل وبالتالي تفادي التسبب للجرو بالضرر الناجم عن الشظايا المتطايرة من القفص وكذلك لتفادي ارتطام جروك بجوانب القفص أثناء حركة القفص الناجمة عن السفر أو عمليات الشحن.
    ت‌) يجب مراعاة أن يكون القفص جيد التهوية والإضاءة...بمعنى أن فتحات الشبك الموجودة بمقدمة القفص أو جوانبة يجب أن تكون كبيرة بما يسمح بسلاسة مرور الهواء والضوء الكافي للقفص لكنها ليست كبيرة بما يسمح للجرو بمد أنفه خارج فتحاته مما قد يوذية عند تحرك القفص.
    ث‌) مراعة الحد الأدنى لحجم القفص ليناسب نحجم الجرو.
    ج‌) إذا كان قفص النقل مصنوع من الخشب فيجب مراعات عنصر المتانة منعا لحدوث كسر في أخشابه مما يؤدي لوجود شظايا خشبية قد تؤدي لإيذاء كلبك.
    ح‌) في الأقفاص البلاستيكية والمعدنية والخشبية يراعى أن تكون الأرضية من مادة لينة لإراحة الكلب في مشوار سفره خصوصا للمسافات البعيدة.
    خ‌) توجد أقفاص سفر للحيوانات تحمل بطاقات تعريف بنوع الحيوان واسم صاحبة ورقم هاتفه وكذلك أية إحتياجات دوائية للحيوان المنقول.
    د‌) تتوفر أقفاص نقل الجراء والكلاب بمختلف الأحجام ومواد الصنع ومن استخداماتها لغير عميلات شحن الحيوانات (السفر) استخدامها لنقل الحيوانات للطبيب البيطري وفي الرحلات والزيارات حيت تتوفر بأحجام متعددة كما ذكرنا وتتوفر نوعيات منها يمكن تثبيتها عاى المقاعد الخلفية للسيارة.
    2- طوق الرقبة وسلسلة الكلب: ويفضل في الأطواق أن تكون من النوعية التي تحمل على أحد جوانبها اسم الكلب واسم صاحبه ورقم هاتفه لحالات ضياع الكلب والإستدلال على مالكه....ويراعى مناسبة حجمها لحجم الكلب وعدم تحولها عن الوضع على الكلب لمشنقة!
    3- أوعية الطعام والماء: وطبعا النوعية الأفضل هي أسهلها تنظيفا على أن يراعى مناسبتها لحجم الكلب.
    4- طعام الجرو: ويفضل هنا إتباع التقنية التالية: قم بإستخدام أخر نوع طعام كان الجرو عليه...
    فإن كان الجرو ما زال في طور الرضاعة فثبته على هذا النمط الغذائي..ثم قم بالتحويل لنوع أخر من التغذية بعد أن يألف الجرو على جو منزلك....وننصح هنا بإستشارة طبيب بيطري لتحديد النوع المناسب لجروك أو أخصائيي التغذية البيطريين.
    5- سرير الجرو: كل جرو يحتاج لمهد ناعم طري قابل للغسل والتنظيف ليلتف به بنفس الطريقة التي كان يلتف بها بجانب أمه.
    6- حفاظات خاصة بالكلاب: فسواء كنت تنوي تدريب الجرو على قضاء حاجته بشكل منظم وبمكان واحد فور حصولك عليه أو لا...فإن الحقيقة العلمية تقول: الجراء ترشح هنا وهناك سواء رضيت أم أبيت...
    ومع الأخذ بعين الإعتبار إمكانية صنعها منزليا وبتكاليف زهيدة جدا....إلا أن أسهل الطرق للحصول عليها هو تحويل حفاظات الأطفال (الحجم الصغير) لحفاظة جرو وذلك بعمل فتحة خاصة لذيل الجرو وتثبيت الحفاظة بطوق الرقبة أو بمنطقة الأكتاف.
    7- العاب الجراء ومواد مناسبة للعض: فمجموعة من ألعاب المضغ والشد والعض المصنوعة من مواد لا تؤذيه ستجعل حياته في منزلك مريحة له ولك على حد سواء..



    .مع الإنتباه بشكل خاص لهذه النقاط:

    أولا: بعض الألعاب لا تتناسب مع عمر جروك ولا بنيتة الجسدية.
    ثانيا: تجنب الألعاب الصلبة ككرات التنس والألعاب الصغيرة الحجم التي قد تؤدي لإختناق جروك عند بلعها والألعاب القابلة للمضغ لإمكانية حدوث تلف ببعض أجزاءها وبالتالي ابتلاع الجرو لأجزاء منها مما يؤدي للإختناق أو انسداد الأمعاء (على سبيل المثال: عيون العاب الحيوانات المحشوة كالكلاب والدببة)...


    8- أوعية لحفظ الطعام لحين الحاجة.
    9- فرشاة لتسريح الشعر.
    10- شامبو خاص بالكلاب.
    11- مزيل رائحة البراز...مع عدة تنظيف بول وبراز الجراء طبعا.
    12- أغطية لتدثير الجرو ليلا.
    13- قربة ماء لتدفة الجرو ليلا إن لزم الأمر.
    14- رضاعة حليب وعدة التنظيف الخاصة بها إن كان الجرو ما زال في طور الرضاعة.
    هذه المستلزمات تكفي للآن وثق تماما أم مرور الأيام سيعلمك بما تحتاجه من مواد إضافية للعناية بجروك.


    الأن نستطيع القول أنك شبه جاهز لجرو في بيتك
    ....فلننتقل إذا لطريقة إختيار جرو بصحة جيدة...ثم ندخل لموضوعنا الرئيسي وهو برنامج العناية الصحية بجروك...



    طرق إختيار الجرو مناسب:
    إن من أولويات أي شخص مقدم على اقتناء جرو للتربية أن يعتني بالناحية الصحية لجروه...
    وبداية هذه العناية الصحية تكمن في الإختيار الصحيح لجرو ذو صحة جيدة....وهذه بعض النقاط الأساسية التي سأفرد لها موضوع مستقل في القريب العاجل بإذن الله....
    - لا ننصح بشراء الجرو الذي يقل عمره عن ثمانية أسابيع...بل العمر الأمثل للحصول على الجراء هو عمر إثنا عشر اسبوعا....وسبب ذلك ينقسم لقسمين:
    1- الجراء التي بعمر أقل من شهرين...تحتاج لعناية فائقة وسترهقك بما في الكلمة من معنى.
    2- عند عزل الجرو عن أمه وإخوته قبل مرور الشهرين فإن الجرو سيحرم من تعلم بعض العادات الإجتماعية الأساسية من أمه كتقنية تثبيط العضة التي تحدثت عنها في موضوع كيفية وقف عضات الجرو...وهي بإختصار شديد لن يعرف جروك كم هو القدر (المقبول) من عضاته...وعليه يتوجب عليك التكفل بعناء تعليمه هذه التقنية.
    من الأمور الدالة على أن الجرو ذو صحة جيدة عند الإختيار من ضمن مجموعة من الجراء:
    - اليقظة.
    - النشاط.
    - كثرة الحركة واللعب.
    - فتح العينين بإتساع.
    - أنف رطب.
    - أسنان قوية.
    - فراء لامع.
    - شغفه الواضح لجلب الإنتباه اليه.
    - استجابته الجيدة للإثارة.


    ومتى ما أصبح الجرو لديك في المنزل...


    هذه بعض الخطوط العريضة لتساعدك في التعامل معه من ساعة د***ه لبيتك إلى أن يصل لعمر سنة:



    أولا: من عمر أربعة أسابيع – ثلاثة أشهر...



    التغذية:
    ينبغي أن يكون الجرو قد فطم عن حليب أمه بعمر 5-7 أسابيع وبعمر شهرين يتوجب على جروك أن يكون على النظام الغذائي التالي:
    أربع وجبات يومية من طعام الجراء....لمعرفة أنواع طعام الجراء يرجى الرجوع للأقسام التي تتحدث عن هذا الموضوع بالمنتدى فقد رأيت منها ما يسر الخاطر.

    بعض المشاكل الشائعة بهذه الفئة العمرية:


    النوم:
    فقد تواجه الجراء مشكلة بضبط الساعة البيولوجية المسؤولة عن تنظيم أوقات النوم واليقظة ولذلك عادة ما تستيقظ الجراء ليلا لفترات متعددة مصيبة مالكها بالإحباط من محاولاته المستمرة لجعلها ترقد...
    ومن المفاهيم المغلوطة في هذه المسئلة أن الغالبية منا يظنون أن الجراء قد شبعت نوما في النهار مما أدى لسهرها ليلاً.....وهذا كلام يجافي العلم...


    الموضوع بسيط جدا....
    ساعة الجرو البيولوجية لم تعمل بعد!
    فلا الليل ليل عنده ولا النهار نهار...تماما مثل أطفال البشر...
    ومن الحيل التي أثبتت نجاعتها في التغلب على هذه المشكلة:
    وضع ساعة حائط في مكان نوم الجرو من النوع الذي يصدر تكتكات...فالتكتكة المنتظمة تسري كما السحر في ذهن الجرو مما يرسله في سبات عميق.
    وكذلك جعل فترة لعب الجرو هي الفترة التي تسبق تماما فترة نومه...فالتعب من اللعب كفيل بحل جانب من هذه المشكلة.
    وكذلك وضع الدثار (الغطاء) الدافئ على ظهر الجرو أو استخدام قربة الماء الدافئ تحت الغطاء السفلي للجرو لجعل الجرو يرقد عليها....فالبرد والنوم لا يجتمعان.

    العض:
    في هذه الفئة العمرية تستطيع البدء ببعض التدريب على أساسيات منع الجرو من العض...وقد ذكرتها بموضوع سابق لي ليلة أمس في المنتدى.


    بعض الأمراض الشائعة لهذه الفئة العمرية:


    حصبة الكلاب:
    وهي من أشد الأمراض فتكا بالجراء...فهي مرض فيروسي يصيب كل من الجهاز التنفسي والهظمي والعصبي...وأعراضه كما يلي:
    الحمى وإفرازات الأنف والعينين والهزال بجسم الجرو وفقدان الشهية والتهاب الملتحمة والإسهال وصعوبة التنفس الناجمة عن الإلتهاب الرئوي وسيلانات الأنف والقيء المستمر...
    أما أعراضها المباشرة على الجرو فهي سهلة التمييز إذ تتمثل ب:
    الترنح أثناء المشي والتشنجات العضلية ثم الشلل بأحد الأطراف أو شبه التام فالشلل التام ثم الوفاة.


    وطريقة العلاج بعد رؤية الطبيب البيطري:

    الإجراء الوقائي الوحيد قبل الإصابة هو اعطاء الجرو المطعوم السباعي بعمر شهرين...ثم عزل الجرو عند إصابته عن باقي الحيوانات لأن هذه الحصبة معدية عن طريق النفس والبراز والغائط....مسح عيني الجرو وأنفه لإزالة السيلان بماء دافىء ...استخدام مضادات القيء....استخدام مضادات الإسهال...تعويض فقدان سوائل الجسم الناجمة عن الإسهال...استخدام المضادات الحيوية....استخدام موسعات الشعب الهوائية إن ظهرت بوادر التنفس البطيء والثقيل....ولتفادي حالة العمى عند الجرو يتم اعطاءه المضادات الغير كورتيزونية لمعالجة إلتهابات أعصاب العينين.


    الإنفلونزا:

    وهي من أمراض الجهاز التنفسي. ...وفي حالة إصابة جروك بالإنفلونزا مراقبة حالة السعال عنده وصعوبة التنفس وعرضه على الطبيب البيطري.



    الدودة القلبية :

    يجب أن تبدأ الوقاية قبل ستة أشهر....وهذه المرض عبارة عن طفيليات تتغذى على الدم قادرة على العيش داخل شرايين القلب والرئة في الحيوانات الأليفة .
    طولها يبدأ من 2 سم وفي الحالات الشديدة من الممكن ان يصل حتي 30 سم.
    ويمكن العثور عليها في الدم المصاب للحيوان...وهو يصيب بشكل أساسي القلب و الكبد والكلى و يدمر الرئه بما في الكلمة من معنى....
    وأعراض هذا المرض:
    * السعال الجاف والمستمر.
    * عدم تحمل المجهود .
    * فقدان الوزن .
    * العطش الشديد .
    * الخمول أو الاجهاد.
    وتمن خطورة هذا المرض بمقدرته على إفشال وظائف القلب والجاهز التنفسي وحدوث نزيف داخلي حاد
    ثم انهيار مفاجئ و تام لجسد الجرو مما يودي بحياته...
    لن أتحدث عن العلاجات لهذا المرض بتوسع لكن الخبرة قد قادتني الى أن حقن preheat هي أجداها نفعا وأقواها على الإطلاق من واقع التجربة.






    ننتقل الأن للقاحات:
    اللقاحات:

    المجموعة الاولى عادة ما تتضمن مزيجا للقاح يختصر ب DHPP يحميك من الأمراض سالفة الذكر وقد يوصي الاطباء البيطريون أيضا بالتطعيم ضد داء البريميات وفايروس كرونا. كما أن هناك لقاح لمرض بكتيريا لايم والكلب....الأفضل مراجعة بيطري مختص ليشرح لك هذه المطاعيم وحاجة جروك منها.








    ثانيا:
    من عمر ثلاثة أشهر – ستة أشهر.


    التغذية:

    بهذه المرحلة تكون جراءك تتناول وجبتين من طعام الجراء بشكل يومي وعليك القيام بوزن كلبك بشكل اسبوعي لملاحظة نموه ومدى موافقة ذلك لبرنامجه الغذائي....وهذا موضوع أنوي التوسع به لاحقا إن شاء الله.


    بعض المشاكل المتوقعة في هذه الفئة العمرية:


    تبدأ الجراء بهذا العمر بتحدى من حولها...ولهذا تعتبر هذه الفترة الذهبية لبدء تدريبات الطاعة...
    تميل الجراء بهذا العمر لرسم حدودها ولذلك ستلاحظ جولات لها (ليلية ونهارية) في أرجاء المنزل وحديقته وهي بهذا التصرف تشابه أسلافها الذئاب والسنوريات بشكل عام في ترسيم مناطق نفوذها.
    لذلك فمن المتوقع وقوع بعض الحوادث وتكسير بعض قطع الأثاث.



    بعض الأمراض الشائعة في هذه الفئة العمرية:

    - مرض لايم سالف الذكر.....وينجم غالبا من لدغات القراد.
    - الحساسية: قد تظهر على جروك أعراض الحساسية من انواع معينة من الطعام...العشب...والمهيجات المنقولة بواسطة الهواء خصوصا ببدايات فصل الربيع.

    المطاعيم :

    أهم لقاحات هذه المرحلة هو لقاح داء الكلب إذ يفضل حصول جروك عليه قبل بلوغه الستة عشر أسبوعا.
    ومن الجدير بالذكر أن هذا العمر موضوع كلامنا هنا هو الوقت المناسب لإجراء عمليات الخصي لمن يريد فعل ذلك....بالنسبة لذكور الجراء.
    وهو ايضا الوقت المناسب لإجراء عمليات التعقيم لإناث الجراء.



    ثالثا:
    من عمر ستة أشهر – سنة:


    التغذية:
    يمكن لجروك حين يصبح بالسنة الأولى من عمره الإنتقال لطعام الكلاب...لكن ينصح بالتبديل ببطئ...وبهذه المرحلة عادة ما تكتفي الكلاب بنظام الوجبتين في اليوم.

    بعض المشاكل المتوقعة في هذه الفئة العمرية :

    تصور هذه المرحلة كسن المراهقة عند جروك....وهذا فعلا الوقت المناسب لبدء التدريبات الصارمة وهنا تحديدا يجب أن تنتزع لنفسك لقب القائد الذي ينطوي كلبه تحت جناحه...
    وتوقع في هذه المرحلة أن السلوكيات (الجنسية) ستظهر للعيان إذا لم تقم بخصي الكلب.



    بعض الأمراض الشائعة لهذه الفئة العمرية :

    - السعال الديكي: وهو مرض معدي بشكل مفرط...فالواجب الحذر من التقاط كلبك لهذه العدوى من مخالطة الكلاب الأخرى...ومن أبسط علاماته للتعرف عليه شدة السعال وسيلان الأنف ونوبات العطاس..
    - الأمراض الوراثية : وهذه تختلف من كلب للأخر...لكنها تظهر عادة في هذه المرحلة العمرية.

    المطاعيم:
    - يفضل إعطاء الجراء جرعة منشطة بعمر عام......


    وهنا لابد من وقفة....


    فالجرعة التنشيطية تختلف بإختلاف القصد من إقتناء الكلب...فهي تتراوح ما بين جرعة بسيطة من الفيتامينات المعززة إلى جرعة من المنشطات النموية وقد تصل لحد جرع المنشطات العصبية وهذه الأخيرة تستخدم بشكل خاص في الكلاب (القتالية) وقد شهدت بعض التجارب التي تم بها اعطاء الكلاب مثل هذه الجرعات وكان القصد منها إخضاع الكلاب لتمارين جهد لا توصف بأقل من القول أنها قاتلة....بقصد تنشيط غريزة الكلب للشراسة لدرجة تصل لتدريب الكلاب على القتل (كنوع من أنواع الإغتيالات بأنواعها) أو لبعض الإستخدامات العسكرية العنيفة.
    وفي ختام هذا الموضع لابد من القول أن عملية الحفاظ على صحة جروك لحين بلوغه السنة من العمر قد تبدو شاقة جدا للبعض...لكنها بصدق تستحق العناء.

    منقول للأفادة

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أبريل 23, 2017 1:52 pm